أمراض القلب الموروثة والمكتسبة (EMAH)

الإختصاصات الرئيسية للمستشفى

مرضى عيوب القلب الخلقية

يلقى المرضى المصابون بعيوب القلب الخلقية بكافة أنواعها المعروفة، والتي تم تصحيحها جراحياً إما بالتدخل عبر القسطار، وإن كانت قد صححت جزئياً أم لم تصحح، الرعاية الطبية في هذا المستشفى. ومايحظى بأهمية خاصة هو التخطيط الزمني المناسب للعمليات الأولى وعمليات التكرار (العمليات بالتدخل القسطاري) وهذا بواسطة التشخيص الشامل ومن ثم تنفيذها. علاوة على ذلك فإن كافة المضاعفات المزمنة (قصورالقلب، واضطراب النظم، وارتفاع ضغط الرئة،...الخ) إلى جانب المضاعفات الحادة يتم تقصيها وعلاجها (خلل النظم، والتهاب الشغاف (التهاب بطانة القلب) ومضاعفات الأوعية الدموية المختلفة...الخ)

يتضمن الطيف العديد من الأمراض، التي تندرج من بينها التالية:

  • عيوب القلب الانسدادية: تضيق الصمامات (الصمام الأبهر،  والإكليلي، والصمام الرئوي والثلاثي الشرف)، والتضيق مافوق الصمام وأسفله وكذلك داخل حجرات القلب وتضيق الأوعية الدموية الكبرى (مثل تضيق برزخ الأبهر)
  •  قصور صمامات القلب
  • قصور بسيطة في التحويلة: ثقبة بيضوية مفتوحة، وعيب في جدار الأذين، وعيب في جدار البطين، وقناة شريانية مفتوحة، وغيره.
  • عيوب القلب المركبة: رباعية فالو (عيوب القلب الولادية الأربعة)، تبدل وضع الأوعية الكبرى (كاملة أو معدلة خلقياً)، ورتق الصمام ثلاثي الشرف أو الرئوي أو الإكليلي، وتشوه ايبستين، وتشوه في القلب لسبب وجود حجرة واحدة عاملة فقط  (القلب أحادي البطين)، وحالات بعد عمليات فونتين.
مرضى مصابون بأمراض القلب المكتسبة ومن بينها الأمراض التالية:

  • تضيق الصمام الأبهر: تحديد الكم، وإجراء التشخيص ماقبل العملية بما في ذلك قسطرة القلب تباعاً  للمقتضيات التي تم تحديدها وزرع صمام أبهري بالتدخل (عبر الفخذ أو القمة).
  • قصور في الصمام الإكليلي وثلاثي الشرف: التشخيص في حالات قصور الصمامات الأولية نتيجة تغيرات مورفولوجية (مثل تدلي الصمام) أو الخلل الثانوي في وظيفة الصمام عند الذبحة القلبية، واعتلال عضلة القلب  من النوع التوسعي، ومرض القلب الأيمن وغيره من الأمراض، وتحديد درجة المرض من خلال تخطيط صدى القلب والتشخيص ماقبل العملية الجراحية بمافيه قسطار القلب.. ماهو قيد التخطيط: في حالات ضرورة إجراء تدخل علاجي لقصور الصمام الإكليلي بواسطة أسلوب MitraClip®- (من المتوقع بدءا من الربع الرابع من عام 2009)، وماهو قيد التخطيط أيضا: عملية انسداد غصن الأذين الأيسر.
  • علاج التهاب الشغاف
  • تقييم نتيجة العمليات والمضاعفات مثل خلل صمامات القلب الصناعية.
لمحة عامة عن أساليب التشخيص والعلاج

يتوفر طيف تشخيصي عريض النطاق للأساليب غير الغازية بما في ذلك تخطيط صدى القلب (عبر المرئ وعبر الصدر مع  تخطيط دوبلر السنغرافي للأنسجة والتصوير باستخدام عينات "سترين" وتخطيط صدى القلب ثلاثي الأبعاد) والتخطيط الكهربائي للقلب  على الأمد الطويل ومع الجهد، وقياس ضغط الدم على مدى 24 ساعة وفحوص الجهد (الدراجة والتنفس خلال تشغيل الدراجة) وتخطيط الصدى النووي الغنطيسي للقلب  والتخطيط الطبقي بالكمبيوتر الثاني المصدر (سوية مع معهد الأشعة الإكلينيكية).

يتم إجراء الأساليب الغازية التالية:

  • التشخيص: قسطار القلب الأيسر والأيمن مع استخدام تقنية الومضانية  ثنائية المستوى وتخطيط الأوعية الدوراني.
  • التدخل بالقسطرة: سد الثقبة البيضاوية المفتوحة. سد عيوب جدار الأذين، سد القناة الشريانية بوتللي. توسيع بالبالون (رأب الصمام) لصمامات القلب (الصمام الرئوي والاكليلي وثلاثي الشرف والاورطي) زرع بدائل الصمام الأورطي بواسطة القسطار (عبر الفخذ أو الذروة). توسيع بالبالون وزرع القالب (ستينت/الشبكة) في الأوعية المتضيقة. إغلاق اتصالات في الأوعية الدموية غير مرغوب فيها.
  • علاج نظم القلب بما في ذلك إيقاف الرجفان القلبي، وخاصة في حالات اضطراب نظم القلب عند عيوب القلب الخلقية (مثل رجفان الأذين، واضطراب النظم البطيني) بما فيه التشخيص والعلاج الكهروفيزيولوجي (بواسطة قسم أمراض نظم القلب، الذي يشرف عليه البروفيسور الدكتور ايكارت).
  • إلى جانب ذلك تتوفر عند اقتضاء الحاجة إمكانيات العلاج الجراحي  من قبل زملائنا المختصين بجراحة القلب والرئة.
    

للاتصال بنا

Administrative Department "International Patients"
Domagkstraße 26
D - 48149 Münster

Mail: International-patients(at)­ukmuenster(dot)­de
Phone: +49 251 83 - 5 78 98